الجبهة التركمانية تردّ على تصريح بارزاني بشأن كركوك وتعتبره “إفلاسا سياسيا”

الجبهة التركمانية تردّ على تصريح بارزاني بشأن كركوك وتعتبره “إفلاسا سياسيا”


 ردّ القيادي في الجبهة التركمانية بكركوك محمد سمعان, الأحد, على تصريحات مسعود بارزاني بخصوص خطورة عودة “داعش” إلى كركوك, مؤكداً أن بارزاني يحاول تصدير الأزمة الداخلية للإقليم.

وقال سمعان في حديث لوسائل إعلام محلية وتابعته وكالة [كنوز ميديا]، إن “تصريحات بارزاني بشأن كركوك وخطورة عودة عصابات داعش الإجرامية ليست في محلها وغير منطقية وتعبر عن إفلاسه السياسي”.

وأضاف أن “هذه التصريحات تأتي في إطار تصدير الأزمة الداخلية للإقليم وما يعيشه من خلافات داخلية, سيما وان الأزمة الاقتصادية عصفت به”، مبيناً أن “الشارع الكردي مستاء جداً في اربيل والسليمانية ودهوك جراء سياسة البارزاني”.

وأشار إلى أن “الأوضاع في كركوك ومنذ دخول القوات العراقية الاتحادية مستقرة تماماً”, موضحاً أن “الخروقات التي حصلت هي طبيعية وتم إلقاء القبض على سبعة إرهابيين مسؤولين عن هذه العمليات”.

وزعم رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني في مقابلة صحفية, أمس السبت, أن انسحاب قوات البيشمركة من كركوك و”استيلاء” القوات العراقية والحشد الشعبي على المحافظة سيساعد على عودة مجرمي “داعش”.